Biographie



                ولد ابوالقاسم الشابي في "الشابية" بتوزر من الجنوب التونسي يوم 24 فيفري1909
ظهرت عليه أعراض مرض القلب سنة 1929
توفي بالمستشفى الإيطالي "مستشفى الدكتور ثامر حاليا" 9أكتوبر1934
           ـ عاش 25  ربيعا
ـ تزوج سنة1930 وخلف ولدين هما محمد و جلال.
ـ قرأ في الكتاتيب "قابس، مجازالباب"
ـ إلتحق بجامع الزيتونة سنه1925 وأقام بالمدرسة اليوسفية.
ـ واصل دراسة الحقوق سنة1927 وتخرج سنة1929.
ضعيف البنية
طويل القامة
أسمر اللون
حاد الذكاء
شديد الحساسية
كثير السهو
غير مدقق في التواريخ

أ

 - I إضـــافــــات

أهمّ أصدقاء الشابّي المخلصين :

*   الأستاذ محمد الحليوي ( 1907-1978).

*   الأستاذ محمد االبشروش ( 1911 – 1944).

*   الدكتور أحمد زكي – أبو شادي (  - 1955).

II - الصّفـــات

o      صدق الودّ

o      عمق المحبّة

o      قوّة الإخلاص

III- الحياة الكفاحية للشابي1 :

§       بدأت في عام 1928 وكان يومها في 19 من عمره ساهم في تأسيس جمعية " الشباب المسلمين" وعمل بنشاط في لجنة طلاّب الزيتونة التي تكوّنت للمطالبة بإصلاح التعليم الزيتوني والتي أعلنت الإضراب وأثارت حركة فكريّة واجتماعيّة قويّة.

§       بذل نشاطا أدبيّا وفكريّا كبيرا بين جمعتي الخلدونيّة وقدماء الصّادقيّة وقد كان من أبرز أعضاء النّادي الأدبي المتفرّع من قدماء الصّّادقية وكان أيضا من مؤسسيه والعاملين به ومعروف أن كتابه "الخيال الشعري عند العرب" إنّما هو –في الأصل – محاضرة ألقاها في قاعة الخلدونيّة يوم 01/02/1929 تحت إشراف النّادي الأدبي لقدماء الصّادقيّة...

§       في نفس السّنة حاول الشاعر إلقاء محاضرات أخرى في نادي الجمعية نفسها، فلم يكن هناك جمهور يستمع إليه بسبب الدعاية المغرضة والحملات الصحفية التي قامت بها الرّجعيّة ضدّ الشابّي لما أعلنه من أفكار حرّة وجريئة في محاضرته عن " الخيال الشعري عند العرب" وهي أفكار ثوريّة لم يسبق لها مثيل في تونس.

 

 

 

VI